يواجه التعهيد الجماعي مخاطر أخلاقية وقانونية

سنغافورة – مع اكتساب التعهيد الجماعي الجر، والمخاطر أيضا ستخرج من الشركات التي تستغل الجمهور لمصلحتهم الخاصة والأسئلة تبقى على ما هو المالك الشرعي للملكية الفكرية الناتجة؛ وقال شون موفيت، العضو المنتدب من ويكيبراندس فى مؤتمر كرودسورسينج ويك هنا اليوم الثلاثاء ان سوق التعهيد الجماعي ينمو بنسبة 80 فى المائة على اساس سنوى. عرف التعهيد الجماعي كممارسة تسخير التعاون – داخليا أو خارجيا – لحل المشاكل، وتحقيق الابتكار، والكفاءة على العديد من المستويات المختلفة في مختلف الصناعات.

ومع ذلك، أشار أعضاء اللجنة في مناقشة خلال الحدث إلى أن هذه الممارسة قد تواجه قضايا أخلاقية وقانونية.

وقال أحد أعضاء اللجنة، روس داوسون، مؤلف كتاب “الحصول على نتائج من الحشود”، إن التعهيد الجماعي هو ممارسة “التنصت على عقول الكثيرين”، وهي ممارسة يمكن أن تكون استغلالية في طبيعتها.

وعلى سبيل المثال، قال شون موفيت، العضو المنتدب لشركة ويكيبراندز، إن إحدى الشركات قد تستخدم حشدا لتصميم شعار بدلا من وكالته لأغراض توفير المال الذي يمكن إنفاقه على الوكالة، والحصول على المزيد من الأفكار من الجمهور مقارنة إلى الوكالة.

تفعل ما هو الصحيح، لديها هياكل للتوزيع المشترك

تحليلات البيانات الكبيرة؛ مؤسس مابر جون شرودر ينزل، كو ليحل محل؛ بعد ساعات؛ ستار تريك: 50 عاما من مستقبلية إيجابية والتعليق الاجتماعي جريئة؛ صناعة التكنولوجيا؛ ركاب الخطوط الجوية البريطانية تواجه الفوضى بسبب انقطاع تكنولوجيا المعلومات؛ المصرفية؛ فيزا لاختبار بلوكشين نظام لتحويل الأموال الدولية

وقال موفيت إن الناس متحمسون لكونهم في المجتمع، وسوف يسهمون طوعا، وربما لا يدركون أنهم يتعرضون للاستغلال من قبل الشركة.

وأشار داوسون أيضا إلى أسئلة بشأن حقوق الملكية الفكرية وينبغي أن يكون الطرف الذي يملك المحتوى الناتج أو المنتج الذي تم إنشاؤه. وفي الوقت الحالي، فإن معظم الشركات التي تشارك في التعاقد الجماعي لديها عقد مع المشاركين يعطي حقوق الملكية الفكرية للشركة، وأوضح، في حين أنه في بعض العقود، وبعض المستخدمين قادرين على الاحتفاظ بحقوق الملكية الفكرية.

وقال ان التحدي يتمثل فى تخصيص الاسهم بقيمتها للجماهير والتعامل مع الافتقار الى قوانين حماية وتوزيع افكار المستخدمين المشاركين فى التعهيد الجماعى.

لمعالجة هذا، نصح داوسون الشركات لتصميم التعهيد الجماعي مع القدرة على خلق القيمة، كما ويك كما فهم والقيام بما “يشعر الحق”.

وقال شويلي كويبرز، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة استشارات التعهيد الجماعي، تشاورديكس: “إن معظم العلامات التجارية التي تجتذب موارد جماعية لا تتمتع بخبرة كبيرة في جانب معين، لذا، يجب على العلامات التجارية أن تتخذ نهجا أكثر تشاوريا تجاه التعهيد الجماعي أو تواجه مخاطر في التعامل مع القضايا الأخلاقية مع جمهورها”.

وقبل أن يتم وضع القوانين لحماية الأفراد المشاركين في التعهيد الجماعي، قالت إن الشركات يمكن أن تأتي مع هياكل لتخصيص الملكية. على سبيل المثال، قال كويبرز في العالم الافتراضي الحياة الثانية، يمكن للمستخدمين التصويت الذي من أقرانهم يجب أن تتلقى نقاط من شركة التعهيد الجماعي.

ولم يوافق أعضاء الفريق على ضرورة تشكيل هيئة إدارية للمحافظة على الأخلاق مع اكتساب التعهيد الجماعي للجر.

وأشار داوسون إلى أن التعهيد الجماعي كان شفافا جدا حتى يتمكن الناس بالفعل من الحكم الذاتي ويكونون مسؤولين أمام بعضهم البعض.

وأضاف كويبرز هناك بالفعل منظمات مثل crowardsourcing.org والناس في هذا الفضاء لمدة 10 سنوات تقريبا التي يمكن أن تحاول أن تجعل من المنطق المناظر الطبيعية.

وقالت إن شركة التعهيد الجماعي أو النموذج الذي يستفيد من حشده لن يدوم طويلا لأن الحشد ككل سوف “ينادي بهم” بسبب مستوى الشفافية.

واضافت “انها جوهرية من نحن كالبشر [لنشير الى اى مخالفات] لذلك لا اعرف ما اذا كانت هيئة حكومية ستكون فكرة جيدة”.

مؤسس مابر جون شرودر يتنحى، كو ليحل محل

ستار تريك: 50 عاما من مستقبلية إيجابية والتعليق الاجتماعي جريئة

يواجه ركاب الخطوط الجوية البريطانية الفوضى بسبب انقطاع تكنولوجيا المعلومات

فيزا لاختبار نظام بلوكشين للتحويلات المالية الدولية

هيئة تنظيم التعهيد الجماعي ليس ضروريا

Refluso Acido